علوم وتكنولوجيا

رصد “العفريت” خلف كوكب بلوتو

pluto-2201446_960_720
أعلن علماء فلك، الثلاثاء، عن رصد كوكب قزم تم اكتشافه وراء كوكب بلوتو بمسافة كبيرة، وأطلق عليه اسم “غوبلن” أو العفريت.

وكان علماء الفلك قد رصدوا الكوكب الدائري الذي يبلغ عرضه ثلاثمائة كيلو متر فقط، عام 2015 وقت عيد الهالوين، وهذا هو سر الاسم العجيب الذي أطلق عليه.

لكنه لم يعلن عنه قبل اليوم الثلاثاء حتى تم تسجيل ملاحظات إضافية.

ونقلت “أسوشيتد برس″ عن سكوت شيبارد من معهد “كارنيغي” للعلوم، وهو أحد علماء الفلك الذين شاركوا في رصد واكتشاف الكوكب، إن مدار غوبلن حول الشمس طويل للغاية، ففي أبعد نقاطه، يبعد 2300 مرة ضعف بعد الشمس عن الأرض.

المصدر:

إقرأ أيضاً :

صورة مذهلة للفضاء من ناسا تطرح “السؤال الأبدي”

“الكويكب الوحش” بحجم لندن 3 مرات.. وبلوغه الأرض يعني الفناء

بعد الاكتشاف الخطير.. علماء لا يستبعدون وجود مخلوقات فضائية