calculator-983900_640

  الرياضيات إحدى المواد التي يجب دراستها لعدة سنوات على الأقل، وبعضنا يحب هذه المادة حقًّا، إلا أن أغلبنا – لنكن صرحاء – يكره دراستها؛ لأن أهميتها لم تكن قطُّ واضحة لنا.. ورغم استخدام الرياضيات والحسابات يوميًّا ـ بشكل أو بآخرـ في أغلب الوظائف فإننا لا ندرس منها إلا القليل الذي لا يكفي، كما أن الطالب يجد صعوبة في إيجاد الطرق الملائمة لدراستها من أجل الحصول على نتيجة جيدة.

  تعد الرياضيات واحدة من تلك المواد التي قد تقضي العديد من الساعات في استذكارها ولا تشعر في نهاية المطاف بأية استفادة، بالإضافة إلى ذلك أنك كلما ذاكرت كثيرًا ولم تقم بحل المسائل بشكل صحيح يوم الامتحان ضاع كل مجهودك المبذول خلال السنة.. ولكن لحسن الحظ، هناك بعض الأساليب التي يمكنك اتباعها لحل المسائل الرياضية بغض النظر عن مستواك، بل ربما ينتهي بك الأمر لحب هذه المادة بعد معرفة تلك الأساليب.

   إليك 7 نصائح تساعدك في حل المسائل الرياضية :

  1. التمرين والتمرين ثم مزيد من التمرين

   تستحيل مذاكرة الرياضيات بشكل صحيح قراءةً واستماعًا فقط، بل عليك أن تُشمِّر عن ساعديك وتبدأ في حل بعض المسائل.. وكلما حللت مسائل أكثر كان ذلك بالتأكيد أفضل؛ لأن لكل مسألة خصائصها وشروطها المختلفة عن غيرها، وهو ما يجعل حلَّها لمرات عديدة ضروريًّا قبل دخولك الامتحان؛ لذا تذكر أنه لا مفر من تلك الحقيقة لكي تُبلي بلاءً حسنًا في الامتحان أنه عليك بحل الكثير والكثير من المسائل الرياضية مُسبقًا.

  1. راجع أخطاءك

   في أثناء حلك بعض التمارين الرياضية، تنبه للخطوات المُتبعة في كل مسألة، وإذا وجدت نفسك قد ارتكبت بعض الأخطاء فعليك الرجوع إليها، ومعرفة أين تكمن نقاط ضعفك، وفي أية خطوة لم تفلح في تطبيق مهاراتك في حل المسائل؛ لأن مراجعتك للخطوات ومعرفة في أية خطوة قمت بارتكاب الخطأ تُعد طريقة رائعة للتعلُّم وتجنُّب تَكراره مستقبلًا.

 school-683552_640

  1. اتقن القواعد الأساسية

    لا تحاول حفظ الخطوات؛ لأن ذلك سيؤدي إلى نتائج عكسية.. لكن من الأفضل والمُجدي لك على المدى الطويل أن تُركز على فهم الخطوات والمنطق من وراء استخدامها، وبهذا ستتمكن من معرفة كيف تحل مثل هذه المسائل بسهولة في المستقبل.

  تذكَّر أن المسائل الرياضية عملية تسلسلية؛ لذلك يجب أن تكون على دراية تامة بالقواعد الأساسية المبني عليها كل نظرية قبل الانتقال إلى المسائل الأكثر تعقيدًا التي تقوم في الأصل على فهم تلك الأسس.

  1. لا تترك النقاط الصعبة دون حلٍّ

  أحيانًا نتعثر ونقف كثيرًا أُثناء حل جزء من مسألة رياضية، وهو ما يجعل من الصعب الانتقال للخطوة التالية.. ونتيجة لذلك، يقوم بعض الطلاب بترك المسألة برمتها وحل غيرها، وهو ما لا ينبغي عليك القيام به، بل عليك قضاء بعض الوقت محاولًا معرفة حلها؛ لأن إيجادك الخيط الأول لحلها سيساعدك كثيرًا في استكمالها.. وتذكَّر أن إتقان مادة الرياضيات يتطلب الصبر وحل الكثير من التمارين.. بالإضافة إلى ذلك، يُفضل مذاكرة الرياضيات برفقة أيٍ من زملائك للتشاور والتفكير في كيفية حل المسائل المُعقدة.

 people-316506_640

  1. هيئ بيئة دراسية خالية من عوامل التشتُّت

   تتطلب مادة الرياضيات تركيزًا أكثر من غيرها من المواد؛ لذا يعد توافر بيئة دراسية ملائمة وخالية من عوامل التشتت أمرًا حاسمًا في حل المعادلات المُعقدة ومسائل الجبر أو الهندسة أو حساب المثلثات.

كذلك، يساعد الاستماع للموسيقى في خلق جو من الاسترخاء وتنشيط تدفق المعلومات، لكن عليك فقط الاستماع إلى الموسيقى الهادئة لا الصاخبة أو المصحوبة بالغناء.

  1. أنشئ قاموسًا رياضيًّا

   تزخر الرياضيات بالعديد من المصطلحات الخاصة والمفردات المتعددة؛ لذا نقترح عليك تخصيص مُفكرة لكتابة النظريات والقواعد الرياضية ومصطلحاتها وتعريفات القوانين، كما يفضل اشتمالها على بعض الشروح والنقاط الرئيسة، حتى بعض الإجابات النموذجية كي تتمكن من الاطلاع عليها في أي وقت شئت.

  1. قم بتطبيق الرياضيات على أرض الواقع

   حاول ــ بقدر الإمكان ــ تطبيق مادة الرياضيات على مشكلات العالم الحقيقي.. ولأن الرياضيات قد تكون غير تطبيقية، ونظرية بحتة في بعض الأحيان؛ لذا عليك التفكير في كيفية تطبيقها بشكل عملي وهو ما سيساعدك في تغيير وجهة نظرك واستيعاب الأفكار بشكل مختلف؛ فنظرية الاحتمالية ــ على سبيل المثال ــ قد تُستخدم في حياتنا اليومية لتوقع نتيجة شيء يحدث في الحاضر وآثاره في المستقبل، وهو ما يجعلك تحدد بعدها ما إذا كنت تريد المخاطرة والمجازفة أم لا.

 أخيرًا، لا تنسَ أهمية أن تكون واثقًا من نفسك، ومن قدرتك على الأداء الجيد داخل الامتحان.

المصدر: ExamTime

اقرأ أيضًا :

مراجعة ليلة الامتحان.. كيف تراجع إذا كان لديك القليل من الوقت؟!

أفضل أماكن المذاكرة.. المزايا والعيوب!

كيف تنظم جدولًا جيدًا للمراجعة؟