knowledge-1052010_640

تبين الدراسات أن القراءة للمتعة لها بالغ الأثر على التحصيل الدراسي للأطفال. هذه طريقة لتحفيز طفلك على القراءة.

وتوضح الأبحاث بالشواهد والأدلة أن الأطفال الذين يقرأون للمتعة كل يوم لا يجتازون اختبارات القراءة  على نحو أفضل من زملائهم الذين لا يقرأون فقط، بل يُنمَّى في أذهانهم معجم هائل من المفردات، وتزيد معارفهم العامة ويصيرون أكثر استيعابًا لمختلف الثقافات.

تؤثر القراءة للمتعة، في الواقع، في تحسين أداء الطفل في المدرسة بشكل أكبر من تأثير خلفيته الاجتماعية أوالاقتصادية.

ما الدور الفعال الذي يمكنني القيام به باعتباري أبًا أو أمًّا؟

يمكنك القيام بدورٍ فعال إلى أبعد مدًى! فالوالدان أهم معلمين في حياة الطفل – بل أهم من معلميه أنفسهم – ولا تظن أبدًا أنه سابق لأوانه أن تقرأ مع طفلك في وقت مبكر من حياته.

يتعلم الوليد الصغير التعرف إلى أصوات آبائه قبل ميلاده؛ فالقراءة لوليدك منذ ميلاده لمدة لا تتجاوز دقائق معدودات يوميًّا ستمنحه الراحة والطمأنينة بسماع صوتك، ناهيك عن أهمية تعرُّضه للُّغة وأثرها عليه فيما بعد.

study-763571_640

الفهم وبناء معجم

يكاد يكون تعلم القراءة بمثابة تعلم الاستماع والفهم والاستيعاب وكذلك تطبيق ما هو مطبوع على الورق. يتعرض الطفل لمجموعة هائلة من الكلمات عندما يستمع إلى القصص مما يساعده في بناء معجمه الخاص وتعزيز فهمه عند الاستماع، الأمر الذي يعد ضروريًّا بمجرد بدئه في القراءة بنفسه، إنه لمن المهم للطفل أيضًا أن يعي ويستوعب كيف تجري القصة، حتى وإن كان طفلك لا يفهم كل كلمة فسيسمع أصواتًا وكلماتٍ وجملًا جديدة يمكنه تجريبها بإعادة نطقها بعدما يسمعها.

عندما يبدأ الطفل في تعلم القراءة عند التحاقه بالمدرسة يمكنك أن تنهض معه بدورٍ مهم بأن تساعده في الاهتمام بالكتب، ولتبحث عما يثير اهتمامه، وتساعده في الحصول على الكتب الجذابة والممتعة واقضِ وقتًا معه في قراءة الكتب التي يحضرها معه من المدرسة.

طفلي صغير جدًّا على القراءة بنفسه، كيف أوجهه إلى المسار السليم؟

تأكد من أن طفلك يألف اللغة والكتب؛ لذلك يمكنه استشعار إلى أي مدى القراءة ممتعة. بإمكانك مساعدته كما يلي:

  • اقرأ بصوت عالٍ لطفلك، وحدِّثه عن الكلمات والصور، وناقشه في أفكار حول الكتاب.
  • اقرأ لنفسك – إن الأطفال الذين يرون الكبار يقرأون ويستمتعون بالقراءة، من المرجح جدًّا أنهم يرغبون في القراءة بأنفسهم.
  • أحط طفلك بالكتب – لست بحاجة إلى شراء مئات الكتب، فما عليك إلا أن تصطحبه لزيارة المكتبات بانتظام، واستعارة بعض الكتب وقضاء بعض الوقت معًا، واستعرض الكتب أمامه واختر منها. بهذه الطريقة ستصبح القراءة عادة لديه.

والأهم أن تتحدث إلى طفلك، وتقضي وقتًا معه عندما تقوم بعمل أنشطة بسيطة مثل الطبخ وترتيب الأشياء، وعندما تتحدث عما تفعل ستساعده في تعلم كلمات جديدة ومن ثم عندما يرى الكلمات مكتوبة يكون قد سمع عنها بالفعل ويعرف ماذا تعني.

المصدر : Pearson

اقرأ أيضًا : 

5 نصائح تجعلك تقرأ كتابًا كاملًا كل يوم!

لهذا السبب.. القراءة على الشاشات تقلل الفهم

8 أسباب تُشجعك على القراءة!