1

 بعضنا يعتقد أنه بمجرد حلول شهر رمضان سنصبح مستعدين للصيام فجأة، إلا أن التخطيط لاستقبال ذلك الشهر سيجعل الأمر أكثر سهولةً ويُسرًا بكل تأكيد.. وفيما يلي 9 طرق عن كيفية إعداد جسمك جيدًا لصيام الشهر الفضيل:

  1. كمية الطعام

لا تسرف في تناول الطعام وتحديدًا الغداء؛ لأن رمضان على وشك القدوم ولن يؤدي هذا إلا إلى زيادة شهيتك، وهو ما سيصعب عليك الصيام.

  1. تناول الإفطار مبكرًا

خلال شهر رمضان نتناول وجبة السحور قبل الفجر لبدء صيام يوم جديد، وهي وجبة مهمة لا ينبغي إغفالها مُطلقًا؛ لذا تناول الإفطار في وقت مبكر لمساعدة جسمك على استقبال الطعام في ساعات مبكرة خلال الشهر الكريم؛ خاصةً إذا كنت ممن لا ينتظمون في تناول الإفطار.

  1. عدم تناول الوجبات الخفيفة

تعوَّد تناول الوجبات الثلاث الرئيسة فقط – الإفطار والغداء والعشاء- وتجنَّب تمامًا تناول أية وجبات خفيفة بينها؛ لأن هذا سيساعدك على اعتياد تناول وجبتين في رمضان ـ الإفطار والسحور- ولن تكون مضطرًّا وقتها إلا لاقتطاع وجبة واحدة فحسب.

coffee-206142_640

  1. الحد من احتساء القهوة

إذا كنت مُحبًّا للقهوة ولا تريد الإصابة بصداع حاد خلال الأيام القليلة الأولى من رمضان فابدأ بالحدِّ من احتساء المواد المنبهة التي تحتوي على الكافيين من الآن؛ فمثلًا: استبدل قهوة خالية من الكافيين بقهوتك المعتادة، أو اكتفِ بشربها لمرة واحدة فقط في اليوم، ثم استمر في ذلك حتى تعتاد شرب تلك الخالية من الكافيين فقط.. وبمجرد وصولك لتلك المرحلة كُف عن احتساء القهوة بكل أنواعها.

  1. التقليل من التدخين

يواجه المدخنون في شهر رمضان أعراضًا مختلفة نتيجة كفِّهم عن التدخين؛ كالتهيُّج والغضب والأرق ونفاد الصبر وصعوبة في التركيز لساعات كثيرة من الصيام.. ولتجنُّب ذلك، يفضل تقليل مرات التدخين أثناء النهار وكأنك تُقلِّد ما سيكون عليه الأمر أثناء الصيام، ويجب أيضًا النظر لرمضان باعتباره فرصةً ذهبيةً للكفِّ عن العادات السيئة كالتدخين، وغيره.

  1. البدء في صيام التطوُّع

هل هناك ما هو أفضل من الممارسة لتُعد به نفسك لشهر رمضان؟ بالقطع لا!

لذلك، حاول أن تصوم العديد من الأيام التي تسبق حلول الشهر الكريم حتى تعتاد الصيام، وهو أيضًا فرصة رائعة لتعويض أيام الصيام التي تركتها لأي سبب فيما مضى من سنوات.

baby-1151347_640

  1. تنظيم النوم

إذا كنت معتادًا النومَ والاستيقاظَ في وقت متأخر فعليك البدء في تنظيم نومك من الآن؛ لأنك ستكون مُضطرًّا للاستيقاظ مبكرًا لتناول السحور خلال شهر رمضان، وهو ما سيجعلك تنام مبكرًا بطبيعة الحال.. أو بدلًا من ذلك، يمكنك أخذ بعض القيلولة في وقت الظهيرة إذا أردت النوم متأخرًا. على أية حال، وأيًّا كانت عاداتك التي ستتبعها في النوم خلال رمضان عليك بتطبيقها من الآن.

  1. توفير المواد الغذائية اللازمة

قد يوفر عليك الإعداد المُسْبق لوجبات رمضان كثيرًا من المتاعب والإزعاج، خاصة في الأسبوع الأول الذي يحاول فيه جسمك وعقلك التكيُّف مع الصيام؛ لذا قم بإعداد قائمة بوجبات الإفطار والسحور، وأخرى بالمكونات والعناصر اللازمة لها للأسبوع الأول من الشهر الكريم، ثم اذهب لشرائها وأنت لا تزال بكامل طاقتك.

  1. استشارة الطبيب

إذا كان لديك أية أسباب قد تعوقك عن الصيام؛ كأن تكون ــ مثلًا ــ مريضًا بالسكر، أو ارتفاع ضغط الدم، أو ارتجاع المريء فعليك بتحديد موعد مع طبيبك الخاص لتتأكد ما إذا كان الصيام آمنًا لك أم لا.

المصدر: Al Arabiya English

اقرأ أيضًا : 

مأكولات تساعد على التركيز أثناء المذاكرة

لهذا السبب.. القراءة على الشاشات تقلل الفهم

أفضل أماكن المذاكرة.. المزايا والعيوب!