تعيش معظم الأسر المصرية هذه الأيام حالة استنفار مؤقتة بسبب اقتراب امتحانات الفصل الدراسى الأول، ويمارس الآباء والأمهات خلال فترة الامتحانات الكثير من الضغوط على أبنائهم الطلاب، حرصاً منهم على تحسين أدائهم وعدم تضييعهم للوقت وخوفاً عليهم من الفشل، ويرى متخصصون أن هذا الضغط يُحدث نتائج عكسية ويخفض المستوى العلمى للأبناء ويزيد من التوتر ويحملهم أعباء إضافية بجانب هموم الامتحانات.
ونقدم للآباء والأمهات، بعض الطرق التى تساعد على نشر الهدوء فى المنزل وتهيئة أجواء صحية للمذاكرة:
1. المحافظة على الهدوء بالمنزل والتقليل من إزعاج الأطفال، ويفضل تأجيل الدعوات والزيارات الاجتماعية للمنزل.
2. راقب دراسة أبنائك من بعيد، لا تشعرهم أنك مهتم بشكل كبير فذلك النوع من الاهتمام من الممكن أن يشعرهم بالارتباك وأن هناك أمراً طارئاً كبيراً.
3. وفر لهم كل ما يحتاجونه من الوجبات اليومية الصحية، حاول قدر الإمكان أن تبتعد عن الوجبات السريعة فهى من الممكن أن تسبب مشاكل صحية، واستغل فترات الأكل الجماعية للضحك والترفيه مع أبنائك مهما كانت تلك الفترات قصيرة.
4. حاول أن تغلق جهاز التلفاز فى المنزل فقد يشكل مصدر تشتيت وإزعاج للطلاب أثناء الدراسة.
5. إذا كنت توصل ابنك إلى المدرسة فحاول قدر الإمكان أن يكون حديثكما فى السيارة حول أمور أخرى غير الامتحانات.
6. عود ابنك على عدم الحديث فى الامتحان بعد انتهائه، واجعله يأخذ فترة راحة بعد العودة من المدرسة.
7. فى حال وجود عدد من الأبناء فى الأسرة، لا تجعلهم يدرسون فى مكان واحد لوحدهم، ذلك أن اجتماعهم لوحدهم من الممكن أن ينحوا منحى آخر يتسم بالدردشة وتضييع الوقت دون فائدة حقيقية.
المصدر:
اليوم السابع